معا نلتقي لنرتقي
اهلا بك اخي واو اختي الكريمة في عائلتنا الحبيبة.شرفنا بحضورك لان كلمتك تهمنا



 
الرئيسيةالصفحة الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
أهلا ومرحبا بك بين عائلتنا المتواضعة شرفنا او شرفينا بمشاركاتك المفيدة لنستفيد وتستفيد .......اذا اردت الانضمام الينا فنحن نزرع طريقك بالورود والياسمين وان اردت زيارتنا فنحن نزرع طريقك بالحب والصداقة من عبق الياسمين..جميع الاعضاء يحيونك على زيارة للعائلة///...... شكرا لك .......................

شاطر | 
 

 من روائع جميل و بثينة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abdou24



ذكر
المشاركات : 3
نقاط التمييز : 15
رتبة النميز : 3
الهواية :

مُساهمةموضوع: من روائع جميل و بثينة   السبت فبراير 13, 2010 9:01 pm

لقد
أورَثَتْ قلبـي وكان مصحـحـا * * * بثينـةُ صدغا يـوم طار رداؤهـا



إذ
خَطَرَتْ من ذكر بـثـنـة خطرةٌ * * * عصتني شؤون العين فانهلّ ماؤها



فإن
لم أزرها عادني الشوق والهوى * * * وعاود قلـبـي من بثينـة داؤها



وكيف
بنفـس أنتِ هيّجتِ سقمهـا * * * ويمنع منها يـا بثيـن شفـاؤهـا



لقد
كنت أرجـو أن تجـودي بنائل * * * فأخلف نفسـي من جداك رجاؤهـا



فلو
أن نفسـي يا بثيـن تطيعـني * * * لقد طال عنكم صبرهـا وعزاؤهـا





ولكن
عصتـني واستبدّت بأمرهـا * * * فأنتِ هـواهـا يا بثيـن وشاؤها



فأحيي
–هداك الله- نفسـاً مريضةً * * * طويـلاً بكم تهْيامُها وعـنـاؤهـا



وكم
وَعَدَتْنا من مواعد –لو وفـت * * * بوأيٍ- فلم تنجَزْ قليـلٍ غنـاؤهـا



وكم
لي عليها من ديـونٍ كثيـرةٍ * * * طويـلٍ تقاضيهـا بطيءٍ قضاؤهـا



تجـود
بـه في النّـوم غير معرّدٍ * * * ويحـزن أيقاظـاً عليها عطاؤهـا





وأول
ما قاد المـودّة بينـنـا * * * بوادي بغيضٍ يا بثين سِبابُ



وقلت
لها قولاً ، فجاءت بمثله * * * لكل كـلامٍ يا بثيـن جوابُ








ألا
أيّها النـوّام وَيْحَـكُمُ هُبّوا * * * أُسائِلُكُمْ هل يَقْتُلُ الرّجلَ
الحُبُّ؟



فقالوا
: نعم حتّى يَسُلَّ عظامه * * * ويتركه حيـران ليس له لُـبُّ








أعاتب
من يحلو لديّ عتابه * * * وأترك من لا أشتهي وأجانبه








ارحميني
فلقد بليت فحسبي * * * بعض ذا الدّاء يا بثينة حسبي



لامني
فيك يا بثينة صحبي * * * لا تلوموا لقد أقرح الحب قلبي



زعم
النـاس أن دائي طبّي * * * أنـتِ والله يا بثيـنـة طبّي








وقالوا:
يا جميل أتى أخوها * * * فقلت أتى الحبيبُ أخو الحبيبِ





إذا
قلتُ: ما بي يا بثينـة قـاتـلـي * * * من الوجـد، قالت: ثابت ويزيد



وإن
قلتُ: ردّي بعض عقلي أعش به * * * مع الناس، قالت: ذاك منك بعيد



فمـا
ذُكـر الخـلان إلا ذكـرتـهـا * * * ولا البخل إلا قلتُ: سوف تجود



إذا
فكرَتْ قـالـت : قد أدركـت ودّه * * * وما ضرّني بخـلٌ ففيم أجـود



علقت
الهـوى منهـا وليـدا فلم يزل * * * إلى اليوم ينمي حبّهـا ويزيد



يمـوت
الهـوى مني إذا ما لقيتهـا * * * ويحيـا إذا فارقتـهـا فيعـود



يقولـون
جاهـد يا جميـل بغـزوة * * * وأي جهـاد غيـرهـن أريـد








ونغّص
دهر الشّيب عيشي ولم يكن * * * ينغّصه إذ كنت والرأس أسود



نخصّ
زمـان الشّيـب بالذّم وحده * * * وأي زمـان يا بثينـة يحمـد








ليت
شعري أجفوة أم دلال * * * أم عـدوّ أتى بثنـة بعـدي



فمريني
أطعك في كل أمر * * * أنت واللهِ أوجه الناس عندي








يكاد
فضيض الماء يخدش جلدها * * * إذا اغتسلت بالماء من رقة الجلد








فلا
تكثرا لومي، فما أنا بالذي * * * سننت الهوى في الناس أو ذقته وحدي



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من روائع جميل و بثينة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
معا نلتقي لنرتقي :: منتدى التسلية :: الخواطر والقصيدة الحرة-
انتقل الى: